الثلاثاء، 4 نوفمبر، 2008

يعني ايه كلمة وطن

الوطن ليس ارضا ولا سماء.. ليس شمسا او هواء.. وهو - حتما - ليس تلك الحدود التي رسمها الاستعمار ، وقال لنا : تلك حدودكم.. الوطن غير ذلك.. هو صوت يوقظك قبل الفجر بنداء : الصلاة خير من النوم ، فلا تعرف هل تلعنه لانه اقلق نومك ، ام تشكره لانه نبهك لركعتين خير من الدنيا وما فيها ؟ هو صوت محمد رفعت باذان المغرب في رمضان ، و يداهمك الافطار وانت في الشارع ، فتمتد اليك الف يد بكوب من التمر بالحليب او اكياس تمر يرجوك صاحبها ان تفطر بها الوطن هو صباح تشرق عليك شمسه ، فتبتسم وانت مطمئن ان احبابك على بعد خطوات منك.. خطوات قد تطول او تقصر ، لكنها - في النهاية - خطوات.. ان تتنفس رئتاك هواء تعلم جيدا ان احبابك تنفسوه قبلك ، او على وشك ان يتنفسوه بعدك .. ان تسمع نشيدك الوطني فتشعر انه من اسخف ما سمعت ، والافضل لهم ان يلغوه ، ثم تسمعه في غربتك فتشعر انه من اجمل ما سمعت ، وتجد نفسك متلبسا بترديده بمنتهى الحماس ، رغم انك - غالبا - لا تعرف كيف تكمله بطريقة صحيحة ، وفي الغالب لا تعرف معنى كلماته
ان تكره غباء الناس وتبلدهم ، وتؤكد لنفسك في كل لحظة ان الرصاص في الهواء هو ما اصابهم بالغباء ، وتلعنهم سرا او جهرا ، وتدعو الله ان يخرجك من بينهم الى (اي داهية ) ، والمقصود بالداهية طبعا اي مكان تشعر فيه انك انسان ، وحين تاتيك الفرصة للخروج قد تغتنمها ، لكنك - في قرارة نفسك - تعلم انك لم تكن تتمنى ذلك ، كنت تتمنى لو احتملك وطنك.. تخرج منه ولسان حالك يردد : " متغربيناش وتقولي قدر
الوطن هو تلك البقعة التي تحبها وتكرهها.. في نفس الوقت.. هو ذكرياتك مع الاماكن.. سلم بيتك والشارع الذي اكتشفت بعد ان كبرت انه - فجاة - قد صار صغيرا .. هو جدران غرفتك تحمل صورا.. اي صور .. صورة مطربك المفضل تضعها في فترة مراهقتك ، ثم صورة جيفارا في فترة شبابك ، ثم تكتشف بعدها ان الصور جميعها سواء ، فتترك الجدار بدون صور
هو جدران غرفتي التي احتلتها صورة كاظم الساهر لثلاثة اعوام ، ثم احتلها بعد ذلك وجه جيفارا وجسد فارس عودة النحيل وهو يوليني ظهره ويرفع قبضته الصغيرة بالحجر في وجه الدبابة ، وهضبة الجولان تحيطها الاسلاك الشائكة ، وحنظلة الغاضب من واقعنا العربي.. هو زوجي وابني يحتلان جدران قلبي وحنايا روحي .. صار الوطن حضن زوجي.. اينما كنا

4 كلام الناس:

bos bos يقول...

يعنى ايه كلمة وطن يعنى ارض حدود مكان ولا حالة من الشجن

تعرفى ان كلامك وجعنى قوى لانى تقريبا حاليا مش عارفة انا وطنى فين بعد ما بقى كل جزء من عيلتى واصحابى فى مكان مختلف عن التانى

هل وطنى هو بلدى مصر واللى فيها معظم قرايبى واصحابى فى اماكن مختلفة

ولا وطنى مكان خارج البلاد فيه بنت خالتى واعز صديقة ليا وتوأم روحى وفى نفس البلد برضة فيها اخويا الكبير اقرب انسان ليا واللى شوية كمان هيحصلة اخويا الصغير وهفضل لوحدى وحيدة بدون اخوات مع امى وابويا

عمالة بدور وابحث عن مكان وطنى

وياريت الاقية لانى تعبت من كتر اللف وعايزة أرسى على بر

المـــفـــــــقــــــــوعـــــة مــرارتـهــا يقول...

اولا وحشتيني جدا ياهبة ولسة هاتوحشيني كمان
وبعدين معاكي في التليفونات الللي مش بتردي عليها دي
انا عاوزة اقولك اني بحبك في الله وبجد زعلانة اني مالحقتش اقعد معاكي الفترة اللي فاتت دي بالقدر الكافي
اما عن الوطن فالوطن بالنسبه لي هو المكان اللي بيجمعني بجوزي وأولادي
زمان كان بيت بابا هو وطني دلوقتي بيت جوزي حتي لو في المريخ فهو وطني
ربنا يسعد أيامك يارب وترجعي بالسلامة

BoBo يقول...

bosbos
منورة يا قمرة
باختصار كدة وعشان متحتاريش.. وطنك - بما انك مش متجوزة - هو مكان ما تغمضي عنيكي وانتي حاسة بالامان
متستعجليش.. مسيرك هترسي على وطن
المفقوعة مرارتها
انتي كمان وحشتيني والله
اما موضوع تليفوني فدي حكاية طويلة.. اصل انا اغلب الوقت يا اما عملاه صامت عشان ميزعجش عمر ، يا اما تايه مني في الشقة.. بيني وبينك مبفكرش ادور عليه غير وهو وليد برة.. عشان لو كلمني يعني
انا عارفة اني مقصرة خالص في موضوع التليفون دا.. معلش.. سماح يا اهل السماح
وربنا يباركلك في وطنك اللي اخترتيه.. بفرح اوي لما الاقي واحدة متجوزة وبتحب جوزها
ما شاء الله لا قوة الا بالله
ربنا يسعدك ويباركلك في اولادك وبيتك

hasona يقول...

الوطن
أصبحت كلمة تستخدم للكثير من المرادفات
مكان الميلاد - النشأة - المحافظة ويمكن مصر كلها- ويندمج في الوطن العربي
لكن
اجملها عندما يعبر الوطن عن القلب وما يحويه
أشخاص - أماكن -أحداث
هل الوطن يتغير بتغير المكان والزمان والاحداث ؟؟

هل يتغير ما بداخل الانسان؟؟؟

ربنا يتم عليكي نعمته
وربنا يباركلك في زوجك وأولادك


وأسف علي ما بدر مني سابق
لأنه لم يكن الا تقرير واقع
وعلامة استفهام كبيرة
وحيرة من الاستمرار من عدمه؟
لم يكن الا كذلك

شكرا لك

عني

صورتي
بوبو
"رَبّ إني لما أنزلتَ إليَّ من خيرٍ فقير "
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي