الخميس، 24 مايو، 2012

عن تلك اللحظة

5 كلام الناس
انتخبت بالأمس ، وتأخرت في كتابة هذه التدوينة ، لاني عدت من اللجنة مصابة بهبوط ودوار
استعددت لليوم جيدا.. عمر معي ، وفي حقيبتي زجاجة مياه معدنية ، زجاجة عصير لي واخرى لعمر ، وساندويتشات لان عمر رفض الافطار في البيت.. اوقفت سيارة اجرة مكيفة ، وانطلقت الى مجاهل افريقيا للذهاب الى اللجنة الانتخابية ، لان لجنتي على محل سكني القديم 
اندهش سائق التاكسي من حماسي للذهاب كل تلك المسافة البعيدة ، خصوصا مع حملي ووجود عمر في يدي.. لم اقل له انها لحظة فارقة امر بها للمرة الاولى.. فضلت الصمت
وصلت اللجنة لاجد زحاما كبيرا من السيدات ووجود شبه منعدم للرجال
دخلت اللجنة وادليت بصوتي وصورت ورقتي بكاميرا الموبايل تاريخا للحظة ، ثم خرجت
اضطررت لركوب توك توك ينقلني الى الشارع الرئيسي ، وسائقه كان شخصا يبدو بسيطا يرتدي جلبابا.. سالني : انتخبتي مين؟ قلت له : قول انت الاول انتخبت مين؟
اجابني : منتخبتش شفيق ولا عمرو موسى عشان واكلين مع مبارك على طبلية واحدة.. حرامية زيهم زيه
والاسلاميين يا مدام كدابين.. انا قبطي وانتخبتهم في مجلس الشعب وطلعوا كدابين
قلتله اومال انتخبت مين؟ قالي : حمدين صباحي 
نسيت ان اقول اني انا ايضا قد علقت صوتي امانة في عنق حمدين صباحي.. قد لا يصبح رئيسا هذه المرة ، لكنه لو فاز فهو يحمل امانة كبيرة اشفق عليه منها ، وارجو ان يعينه الله عليها ، واظنه على قدر الامانة


عني

صورتي
بوبو
"رَبّ إني لما أنزلتَ إليَّ من خيرٍ فقير "
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي